الهوية الوطنية وترسيخها

ترسيخ القيم المجتمعية والهوية الوطنية هي الأولوية الأولى للحكومة في عام 2023 من أجل جعل دولة الإمارات أفضل مكان للحياة فيه، حيث تسعى الحكومة لتسريع تكنولوجيا التحول الرقمي نحو نشر الوعي الثقافي والحفاظ على الهوية الوطنية، وكذلك تعميق روح الولاء لدى أبناء الوطن وصقل مواهب وقدرات الشباب الإماراتي.

تطوير أدوات وحلول لدعم وقياس الصحة النفسية لموظفي الجهات الحكومية

الصحة النفسية أمراً أساسياً لدى الموظفين نظراً لتأثيرها المباشر على أدائهم وقراراتهم المهنية. وفي ظلّ توفير خدمات رعاية الصحة النفسية، وإجراء المحادثات المتميزة حول خدمات الدعم النفسي للموظفين، فإننا قد نشهد تغييرات هامة في هذا المجال بحيث تعمل العديد من المؤسسات الحكومية في جميع أنحاء العالم على مواءمة سياساتها بما يتماشى مع التوجّه الحالي لضمان إنتاجية أكبر وإرضاء الموظفين. تهدف الحكومة لإطلاق منصة رقمية مدعومة بتقنيات التعلم الآلي ومتخصصة بتقديم الاستشارات والدعم في مجال الصحة النفسية والمعنوية لموظفي الحكومة الاتحادية، وذلك من خلال استخدام التكنولوجيا والأنظمة الذكية للتكامل بين الجهات الحكومية لسهولة وصول الفئة المستهدفة من المشروع.

الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية

تقديم اقتراحات جديدة لتطوير تطبيقات برمجية تساهم في زيادة الوعي الديني لعموم الجمهور بطرق سهلة ومبتكرة وجذابة

نحو مستقبل رقمي مستدام، تسعى دولة الإمارات إلى إشراك كافة القطاعات، ليكون التحول الرقمي شامل جميع فئات المواطنين. تبني التطبيقات الرقمية في زيادة الوعي الديني للجمهور هو أحد وسائل تحقيق ذلك الهدف.

الهيئة العامة للشئون الإسلامية والأوقاف